قطر تؤكد أن التنمية الشاملة والمستدامة على قمة أولوياتها

قنا

الجمعة، 12 أكتوبر 2018 02:33 ص

أكدت دولة قطر أن موضوع التنمية الشاملة والمستدامة يشغل حيزاً مهماً على قمة أولوياتها، وقد حددت «رؤية قطر الوطنية 2030» الأهداف الاقتصادية، والاجتماعية، والبشرية والبيئية الرئيسية للبلاد.
كما أكدت دولة قطر أنها قامت -في إطار سعيها إلى بناء نظام كفء وفعال لرصد ومتابعة تنفيذ أهداف خطة التنمية المستدامة لعام 2030- بمواءمة أهداف وغايات هذه الخطة مع أهداف استراتيجية التنمية الوطنية الثانية 2018-2022 للدولة، وقامت بتطوير نظام للرصد والمتابعة. جاء ذلك في بيان وفد دولة قطر الذي ألقاه السيد أحمد بن سيف الكواري -سكرتير ثالث في الوفد الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة- أمام المناقشة العامة في اللجنة الثانية (الاقتصادية والمالية) للدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك. وقال السيد أحمد بن سيف الكواري إن دولة قطر قدمت هذا العام -في إطار جهودها للإيفاء بالتزاماتها بتنفيذ خطة التنمية المستدامة لعام 2030- الاستعراض الوطني الطوعي خلال المنتدى السياسي رفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة، الذي أعطى صورة شفافة عن التقدم الذي أحرزته دولة قطر على صعيد تنفيذ أهداف التنمية المستدامة التي تمت مناقشتها، ومن بينها ضمان حصول الجميع على خدمات الطاقة الحديثة الموثوقة والمستدامة بتكلفة ميسورة، وضمان وجود أنماط استهلاك وإنتاج مستدامة، وتنشيط الشراكة العالمية، من أجل التنمية المستدامة.
وأضاف: «انسجاماً مع ثوابت والتزامات دولة قطر في التصدي لتحديات تمويل التنمية بروح من الشراكة والتضامن العالميين، استضافت دولة قطر في شهر نوفمبر 2017، بالتعاون مع إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية للأمم المتحدة، اجتماعاً رفيع المستوى للتحضير لمنتدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي المعني بمتابعة تمويل التنمية لهذا العام.
وأشار الكواري إلى أن دولة قطر تعد من الدول السباقة في مجال تقديم المساعدات الإنمائية والإغاثية، فعلى الصعيد الدولي ارتفعت قيمة المساعدات والمعونات الإنمائية المقدمة من دولة قطر بشقيها الحكومي وغير الحكومي من حوالي 483 مليون دولار أميركي عام 2008، إلى أكثر من ملياري دولار أميركي عام 2017.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.