"22 سبتمبر" اليوم العالمي للتخلي عن السيارات

بوابة العرب- هاجر المنيسي

السبت، 22 سبتمبر 2018 02:59 م

يحث اليوم العالمي للتخلي عن السيارة السائقين على التخلي عن سياراتهم ليوم واحد، وتقام هذه الفاعلية في يوم الثاني والعشرين من سبتمبر كل عام، وقد بدأت الدعوة المنظمة لمثل هذه النشاطات انطلاقا من أكتوبر عام 1994 وكان ذلك في المحاضرة الافتتاحية التي ألقاها إريك بريتون في المؤتمر الدولي للمدن المنفتحة، وقد أسست الجمعية غير الرسمية للأيام العالمية الخالية من السيارات في عام 1995 لدعم الأيام الخالية من السيارات عبر العالم، ومع مرور الوقت تحولت الأيام الخالية من السيارة إلى حدث عالمي عن طريق برنامج يوم التخلي عن السيارات العالمي والذي أطلقته كاربسترز حيث صار اسمها شبكة اليوم الخالي من السيارات العالمية، كما تم إطلاق برنامج اليوم الخالي من السيارات التعاوني وشبكة يوم الأرض وتعاونية أيام العالم الخالية من السيارات.

و وفقا لواشنطن بوست فإن الحدث: "يشجع تحسين النقل الجماعي واستخدام الدراجات والمشي وتطوير المجتمعات التي تكون فيها الوظائف قريبة من البيت وبحيث يكون التسوق ضمن مسافة يمكن قطعها سيرا على الأقدام".

ويأتي هذا اليوم في إطار السعي لتقليل الملوثات والانبعاثات الضارة، كذلك لنشر الرياضة بين الافراد، وفي إطار ذلك تقوم العديد من الدول خلال في هذا اليوم بعقد ندوات ومؤتمرات لمناقشة أضرار السيارات وتغلق بعض الدول مثل الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا عدداً من الشوارع والميادين أمام السيارات، ويبحث العالم بكل طاقته كيفية إيجاد بدائل للسيارات، ويسخرون كل طاقتهم لنشر ثقافات للتنقل بوسائل غير السيارات.

و تتفاعل المنظمات البيئية في هذا الحدث وتقوم عادة بعمل حملات توعوية تجاه أهمية التخلي عن المركبات واستخدم وسائل التنقل النظيفة داخل المدن من أجل الشعور بنقاء الهواء والتنفس بحرية، يقوم بعض النشطاء في جميع أنحاء العالم أيضاً ببرامج تعليمية للأطفال خلال هذا اليوم في المدارس.

ويساعد هذا اليوم الأفراد على ممارسة بعض الرياضات كالمشي والجري وركوب الدرجات، وتقام السباقات على أثر هذا اليوم، كما أنه يخلث روح الجماعه بينهم وكذلك يزيد من التعاون بين الافراد.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.