اللحوم الحمراء مفيدة بشكل عام وللنساء الحوامل والأجنة بشكل خاص

بوابة العرب- هاجر المنيسي

الخميس، 09 أغسطس 2018 01:34 م

تُقسّم اللحوم إلى نوعين بناءً على نسبة مادّة المايوجلوبين فيها، وهما اللحوم البيضاء والتي تحتوي على نسبة قليلة من المايوجلوبين، واللحوم الحمراء التي تحتوي على نسبةٍ عالية من هذه المادّة، وتعد اللحوم الحمراء ذات أهمية كبيرة لجسم الانسان وذلك لأحتوائهاء على العديد من العناصر الغذائيّة المهمّة لصحّة الإنسان كالبروتينات، والفيتامينات، والمعادن كالفسفور، والحديد، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم.

ويدخل اللحم الأحمر في إعداد الكثير من الاطباق سواء الشرقية أو الغربية بل وهو طبق رئيسي على الموائد العربية، وينقسم لعدة أنواع منها "البقري والضأن ولحم الجمال".

وتتعدد أهمية وفوائد اللحم الاحمر لجسم الأنسان ولكن مع العلم أن الأكل منه بشكل متزايد وبكثرة يؤدي إلى الأصابة بالعديد من الأمراض لذلك لأبد من الأعتدال في تناوله، كما يتميز بقيمةٍ غذائيةٍ عالية جدا ويعتبر غني بالبروتين والفيتامينات والعناصر المعدنية والكربوهيدراتية مما يجعل منها غذاء مناسبا للنساء الحوامل خاصة وذلك لضمان القوة البدنية للأم والنمو الجيد للجنين، وسنتطرق لفوائد اللحم على الأفراد عموماً وعلى النساء الحوامل بشكل خاص:

بالنسبة للنساء الحوامل والجنين :

- يحتوي على نسبةٍ عالية جدا من العناصر الأساسية لصحة الحامل وخاصة عنصر الحديد المسؤول بصورةٍ مباشرةٍ عن تكوين الهيموغلوبين في الدم وإنتاج كريات الدم الحمراء التي تعزز قوة الدم وتقي من الأنيميا التي تصيب الحوامل وخاصة بعد الولادة نتيجة فقدان كميةٍ كبيرةٍ من الدم خلال هذه العملية.
- يحتوي على العناصر الكربوهيدراتية الهامة وعنصر البوتاسيوم المعدني مما يقي بالتالي من ارتفاع السكر في الدم ويمنع الإصابة بمشكلة سكري الحمل.
- يقوي الجسم ويمنع الشعور بالتعب والإرهاق البدني.
- تحتوي بعض أنواع اللحوم على الكالسيوم المقوي للعظام والعضلات والذي يقي من هشاشة العظام لدى الحامل.
- يعتبر من أغنى أنواع اللحوم بالبروتينات والذي يعد أساسا لتقوية بنية الجسم وضمان النمو السليم له مما يمنح الأم قوة استثنائية.
- يحتوي على الزنك والذي يعد مسؤولا عن العديد من العمليات الحيوية في الجسم حيث يقوي الحواس منها: حاسة الشم ويحسن العملية الأيضية ويعزز المناعة في الجسم.
- يساعد أيضا على التئام الجروح والشفاء بشكل سريع وخاصة تلك الناتجة عن عملية الولادة.
- يحسن الحالة المزاجية ويقي من الاكتئاب الشديد والقلق الذي يصيب نسبة عالية من الحوامل لاحتوائه على نسبةٍ مرتفعةٍ من حمض الأوميغا3.

أما بالنسبة للأجنه:
- يعد من أهم العناصر الغذائية المسؤولة بصورةٍ مباشرةٍ عن تكوين خلايا الجسم المختلفة مما يجعله أساسا لتكوين خلايا وأنسجة الجنين.
- يقوي الوظائف الدماغية بحيث يضمن القدرات الذهنية المميزة كالذكاء والاستيعاب والفهم.
- يضمن النمو البدني السليم للجنين لاحتوائه على الكالسيوم. 

وتتمثل فوائد اللحم للأنسان عموماً فيما يلي:

- تُقوّي جهاز المناعة في الجسم، بسبب احتوائها على مواد مضادّة للأكسدة. تُساعد في نموّ العظام بشكلٍ سليمٍ وصحيح.

-تنظّم عمليّة نقل الأكسجين في الجسم.

- تُخفّف من التوتر والقلق والاكتئاب، وتمنح الجسم شعوراً بالطاقة.

- تحمي الجسم من الإصابة بمرض فقر الدم لاحتوائها على نسبة كبيرة من الحديد.

- تحمي الجسم من مشكلة تكوّن الحصى في المسالك البولية.

- تساعد في بناء أنسجة الجسم، لأنّها تحتوي على نسبة كبيرة من البروتينات.

- تحمي الجسم من الإصابة بنزلاد البرد والفيروسات.

- تُقلّل من نسبة الكولسترول في الجسم، حيث إنّها تحتوي على حامض الستياريك وحامض الأوليك.

- تُقوي الذاكرة وتُنشطها، وذلك بسبب احتوائها على فيتامين B12 وأوميغا3 الضروري لنموّ الدماغ.

- تساهم في بناء الأسنان لاحتوائها على فيتامين D الذي يزيد امتصاص الجسم للكالسيوم.

- تقاوم مرض السرطان، ولا سيّما سرطان القولون؛ وذلك لأنّها تحتوي على معدن السيلينيوم.

- تمنع تخثر الدم.

- تحمي البشرة من التجاعيد، وعلامات التقدم في السن؛ لاحتوائها على مادّة الكارنيتين ومادة الكولاجين التي تحافظ على نضارة البشرة.

- تحمي من الإصابة بتصلب الشرايين لاحتوائها على الزنك.

- تقوي الشعر وتحافظ عليه، وتحميه من التساقط والتلف.

- تساعد في التئام الجروح.

- تُنظّم مستوى السكر في الجسم.

- تعالج فقر الدم؛ لاحتوائها على فيتامين B12 الذي يساعد في تكوين خلايا الدم الحمراء.

- تُعزز صحة الجهاز العصبي؛ لاحتواها على نسبة لا بأس بها من فيتامين B.

- تُقوي حاسة الشم، وتحافظ على مستوى التمثيل الغذائي في الجسم.






أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.